الإسهال .. أسباب وأعراض وعلاج المرض الذي يصيب جميع البشر

الإسهال أو "Diarrhea" باللغة الإنجليزية.

هو تلك الحالة التي يتحول فيها البراز إلي مائي رخو بدلا من شكله المعتاد .. بالتأكيد إنها حالة شهيرة للغاية.

كبارا وصغارا .. لا أحد لديه استثناء، الجميع يصابون بالإسهال
كبارا وصغارا .. لا أحد لديه استثناء، الجميع يصابون بالإسهال، ccnull.de‏، CC BY 2.0 DE DEED.

من منا لم يصاب بالإسهال يوما؟ ... كبارا وصغارا، ربما يكون الإسهال هو المرض الوحيد الذي لم يترك واحد منا، تلك الأوقات التي نضطر فيها للذهاب إلي الحمام كثيرا.

ومن الملفت للنظر أن هناك دوما ولسنوات عديدة متواصلة زيادة كبيرة في عمليات البحث على الإنترنت عن الإسهال والأمور التي تتعلق به.

وبشكل عام، تشهد عمليات البحث عن الإسهال ارتفاعًا كبيرًا خلال الأشهر الباردة من ديسمبر إلى فبراير، فيما تنخفض خلال الأشهر الأكثر دفئًا من يونيو إلى أغسطس.

يشير هذا النمط من البحث إلى وجود علاقة محتملة بين حدوث الإسهال والتغيرات الموسمية، بالإضافة إلى ذلك، لوحظت زيادات ملحوظة في موسم العطلات ما قد يعني أن خروج الناس في العطلات وتناول الطعام خارج المنزل، قد يعرضهم أكثر للإصابة بالإسهال.

دعونا إذن نجيب عن بعض أهم الأسئلة التي يسألها الناس عنه ونبدأ بالسؤال الأهم وهو (لماذا يحدث؟).

ما هو سبب حدوث الإسهال؟:

تختلف الأسباب التي يحدث الإسهال نتيجة لها، فمن بين هذه الأسباب المتعددة:

  1.  وجود التهابات في المعدة.
  2. تناول طعام أو شراب ملوث ما ينقل بكتيريا أو طفيليات أو جراثيم إلي المعدة، هذه الأشياء تفرز مواد سامة في المعدة، ما يدفعها إلي الرد بإفراز المزيد من الماء، وهذا السبب غالبا ما يسمي (تسمم غذائي) بحسب كلية الطب في جامعة هارفارد الأمريكية.
  3. بعض أنواع الأدوية قد تؤدي لحدوث الإسهال، فإذا بدأت تناول دواء ما، ثم لاحظت وجود إسهال لديك، تواصل مع طبيبك، ومن بين تلك الأدوية على سبيل المثال لا الحصر: "أدوية الريجيم ، المضادات الحيوية ، وغيرها".
  4. عدم تحمل الطعام: بعض الأشخاص لا يتحملون أكل أطعمة معينة، وإذا تناولوها فإنهم يصابون بالإسهال.
  5. قد يحدث الإسهال نتيجة لمرض في الأمعاء.
  6. نتيجة لإجراء عملية أو تدخل جراحي في المعدة أو المرارة.
  7. مشاكل الغدة الدرقية قد تؤدي هي أيضا إلى حدوث الإسهال.
هذه الأسباب تؤدي إلى حدوث خلل في الأداء الطبيعي للعمليات الفسيولوجية للأمعاء الدقيقة والغليظة، ما يؤدي لحدوث الإسهال.

الإسهال الطبيعي كم مرة في اليوم؟:

تعد آلام البطن واحدة من أشهر الأعراض المصاحبة للإسهال
تعد آلام البطن واحدة من أشهر الأعراض المصاحبة للإسهال، via pickpik.

هذا أيضا سؤال مهم ومتكرر.. بعد كم مرة يستطيع الشخص أن يقول أنه مصاب بالإسهال؟.

يجيب علي هذا السؤال المعهد الوطني الأمريكي للسكري وأمراض الجهاز الهضمي والكلى (NIDDK)، والذي يعرف الإسهال بأنه إخراج براز مائي رخو (ثلاث مرات أو أكثر في اليوم).

بالتالي فإذا كان الإسهال لديك أقل من هذا العدد فإنك في المعدل الطبيعي ولا ينبغي عليك أن تقلق.

أعراض الإسهال:

في بعض الأحيان لا يكون للإسهال أي أعراض سوي هو فقط، فلا يصاحبه أي شيء آخر.

وفي أحيان أخرى يترافق الإسهال مع أعراض أخرى، مثل الغثيان أو القيء أو آلام البطن أو فقدان الوزن أو تشنجات المعدة أو الانتفاخ.

وأيضا قد يصاحب الإسهال أعراض أخرى من قبيل:

  • أن يصاحبه دماء.
  • أن يصاب المريض بالحمى والقشعريرة.
  • الدوخة.
  • أن يكون مخلوطا بشيء يشبه المخاط.

متى يكون الإسهال خطير؟:

يعتمد الأمر هنا على عدة عوامل مثل (المدة، الشدة، الإعراض المصاحبة له).

بشكل عام، نبدأ في اعتبار أن الشخص البالغ مصاب بإسهال مزمن أو مثير للقلق عندما يستمر لأكثر من 14 يومًا... وذلك لأن الإسهال له نوعين:

صورة مجهرية لجزيئات فيروس الروتا المتعددة. ويبلغ قطر كل منها حوالي 70 نانومتر، هذا الفيروس مسؤول بمفرده عن 40% من حالات الأطفال أقل من سن الخامسة الذين دخلوا المستشفي بسبب الإسهال
صورة مجهرية لجزيئات فيروس الروتا المتعددة. ويبلغ قطر كل منها حوالي 70 نانومتر، هذا الفيروس مسؤول بمفرده عن 40% من حالات الأطفال أقل من سن الخامسة الذين دخلوا المستشفي بسبب الإسهال، Attribution: Dr Graham Beards، CC BY 3.0 DEED، via wikimedia commons.

  • النوع الأول: (القصير): ومدته يومين على الأكثر.
  • النوع الثاني: (المزمن): ويستمر لمدة قد تصل لأسبوعين أو أكثر، وقد يحدث نتيجة مرض آخر يعاني منه المريض.
--- هناك رأي طبي يقول أن الإسهال ثلاثة أنواع أولهم القصير ويمتد لأقل من يومين، والثاني يسمونه (المستمر) ويستمر من أسبوعين إلي أربع أسابيع، والثالث هو (المزمن) والذي يستمر أكثر من أربع أسابيع، أو يأتي ويذهب بانتظام على مدى فترة طويلة، وهذا النوع الثالث قد يشير إلي وجود مرض آخر يتسبب في حدوثه.

أيضا يجب عليك (سواء كنت بالغ أو لديك طفل مصاب بالإسهال) أن تذهب إلي الطبيب إذا:
  • استمرار الإسهال لأكثر من يومين دون أي تحسن، وتنخفض هذه المدة إلي 24 ساعة فقط مع الأطفال.
  • الإصابة بالجفاف والذي يشمل: "الشعور بالعطش، قلة التبول، جفاف الجلد والفم وأغشية الأنف، شعور بالتعب الشديد، شعور بالدوار وقرب فقدان الوعي، صداع، معدل ضربات قلب سريع، يافوخ غارق (بقعة ناعمة) على رأس الطفل".
  • أن يكون هناك ألم شديد في البطن أو المستقيم.
  • لديك براز دموي أو أسود.
  • لديك حمى أعلى من (39 درجة مئوية).

علاج الإسهال:

لحسن الحظ غالبا ما يكون الإسهال غير خطير، وعادة ما يختفي الإسهال من تلقاء نفسه بدون علاج في غضون بضعة أيام (تحدد مستشفيات "جامعة جونز هوبكينز" الأمريكية المدة بيوم إلي يومين كحد أقصى.

لذا فليس من الخطير أن تنتظر خلال تلك الفترة بل قد يستحسن بعض الأطباء فكرة الانتظار وتعويد جهازك المناعي على أداء دوره بدون أدوية.

حالات قليلة هي من ينتج عن إصابتها بالإسهال تعرضها للجفاف، وفي هذه الحالة وكما يبدو في الصورة يحصل المريض على علاج بالإماهة
حالات قليلة هي من ينتج عن إصابتها بالإسهال تعرضها للجفاف، وفي هذه الحالة وكما يبدو في الصورة يحصل المريض على علاج بالإماهة، Centers for Disease Control and Prevention, taken or made as part of an employee's official duties. As a work of the U.S. federal government, public domain.

أما إذا لم يحدث ذلك ينبغي فورا أن تطلب العلاج من الطبيب لأنك في هذه الحالة تكون في أفضل الأحوال مصاب بما يعرف باسم (الإسهال الحاد)، وفي غالب الأحيان لن تحتاج سوى الذهاب إلي أقرب صيدلية لك وسيعطوك هناك الدواء المناسب.

لكن لا يجب الانتظار عدة أيام لكي تتحسن إذا ما كنت تعاني مع الإسهال من "نزول دم، حمى".

أيضا من المفضل جدا أن تذهبوا إلي الطبيب إذا كان المصاب بالإسهال طفل وليس بالغ، ونكرر هنا أن المدة التي يمكن معها انتظار التحسن دون علاج تنخفض مع الأطفال إلي 24 ساعة فقط.

وكذلك في حالة إذا ما كان الإسهال شديد أو استمر لعدة أيام لأن المريض في هذه الحالات قد يحتاج إلي ما يعرف باسم (العلاج بالإماهة) أي تعويض السوائل التي فقدها الجسم.

 ويختلف علاج الإسهال إذا ما زادت مدته عن بضعة أيام، لأنه في الغالب يكون هناك مشكلة أخرى مصاحبة له، مثل متلازمة القولون العصبي (IBS)، أو مرض الاضطرابات الهضمية أو أحد أمراض التهاب الأمعاء (IBD) وأخطرهم "داء كرون".

الإسهال عند الأطفال:

في النهاية .. أحببنا أن نهمس بشئ يخص الإسهال عند أحبائنا الصغار من الأطفال.

من المهم أن نعلمهم أن الوقاية خير من العلاج.. وأن يحرص الطفل على:

  • غسيل اليدين بانتظام بالماء والصابون، وهو أمر مهم للغاية خصوصا عندما نعلم أن (فيروس الروتا) وهو أكبر مسبب للإسهال عند الأطفال الذين لم يتلقوا التطعيم المضاد له، يتم القضاء عليه عند غسل اليدين جيدا بالماء والصابون.
  • عدم تناول الأطعمة خارج المنزل وخصوصا من المطاعم التي لا تراعي المعايير الصحية.
ودمتم جميعا بتمام الصحة وموفور العافية.
المعرفة للدراسات
بواسطة : المعرفة للدراسات
المعرفة للدراسات الإستراتيجية والسياسية، هي محاولة عربية جادة لتقديم أهم الأخبار العربية والعالمية مع التركيز علي تحليل مدلولاتها، لكي يقرأ العرب ويفهمون ويدركون. نمتلك في المعرفة للدراسات عددا من أفضل الكتاب العرب في عديد من التخصصات، لنقدم لكم محتوى حصري وفريد من نوعه. facebook twitter
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-