أردوغان يفوز برئاسة تركيا لولاية جديدة

المعرفة للدراسات مايو 28, 2023 مايو 29, 2023
للقراءة
كلمة
0 تعليق
نبذة عن المقال:
-A A +A
أردوغان يفوز برئاسة تركيا لولاية جديدة

من حق أردوغان أن يضحك كثيرا لأنه كان آخر من يضحك، بعدما هزم كل منافسيه، وفاز برئاسة تركيا لولاية جديدة بعد منافسة شرسة للغاية، Attribution: kremlin.ru، via wikimedia commons. 

وانهالت التهاني من حكام العديد من دول العالم على الرئيس التركي، فيما كان أول المهنئين هو الشيخ تميم بن حمد أمير دولة قطر، والذي كتب عبر حسابه الرسمي على تويتر: ((أخي العزيز رجب طيب أردوغان مبارك لكم الفوز، وأتمنى لك التوفيق في ولايتك الجديدة، وأن تحقق فيها ما يطمح له الشعب التركي الشقيق من تقدم ورخاء، ولعلاقات بلدينا القوية مزيداً من التطور والنماء)).

وجاءت تهنئة أمير قطر للرئيس التركي حتى قبل الإعلان رسميا عن نتائج الانتخابات.

كما وصلت إليه تهنئة من رئيس دولة الإمارات الشيخ محمد بن زايد.

وكانت هيئة الانتخابات التركية قد أعلنت بشكل رسمي عن فوز أردوغان بالسباق الرئاسي على حساب منافسه في الجولة الثانية (كمال كليجدار أوغلو).

إذ حصد رجل تركيا القوي ما يزيد عن 52% من أصوات الناخبين، في حين اكتفي كمال كليجدار أوغلو بأقل من 48%.

وخرج أردوغان ليلقي (خطاب النصر) أمام القصر الرئاسي في أنقرة، وكان معه زوجته السيدة أمينة، عندما احتشد أكثر من 300 ألف من أنصاره للاحتفال معه.

وكان الناخبون الأتراك قد أدلوا بأصواتهم في الانتخابات التي جرت منذ صباح اليوم الأحد وسط حملات انتخابية شهدت استقطابا غير مسبوق.

كما هنأت ميرال أكشينار زعيمة الحزب الصالح التركي المعارض الرئيس رجب طيب أردوغان على فوزه بجولة الإعادة في الانتخابات الرئاسية يوم الأحد، لكنها قالت إنها ستواصل مسيرتها كمعارضة له.

كانت الكثير من الإشارات تشي بأن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن لا تريد أردوغان مجددا كرئيس لتركيا، (Official White House Photo by Adam Schultz)، via rawpixel.

من جانبه لم يعترف منافس أردوغان (كمال كليجدار أوغلو) بهزيمته، ووصف الانتخابات بأنها كانت "غير عادلة" على حد زعمه.

وأردوغان (اسمه الكامل: رجب طيب أردوغان)، من مواليد 26 فبراير(شباط) 1954 (أي أنه يبلغ من العمر 69 عام) بمدينة إسطنبول، لكنّ أصوله تنحدر من مدينة ريزا الواقعة شمال شرقي تركيا على البحر الأسود.

درس أردوغان الابتدائية في مدرسة قاسم باشا وتخرج فيها عام 1965، ثمّ درس في ثانوية إسطنبول للأئمة والخطباء وتخرّج فيها عام 1973، وحصل كذلك على شهادة ثانوية أيوب بعد اجتياز امتحانات المواد الإضافية. ثمّ التحق أردوغان بكلية العلوم الاقتصادية والتجارية بجامعة مرمرة، وتخرج فيها عام 1981.

بين عامي 1976 : 1981، مارس أردوغان لعبة كرة القدم كلاعب محترف، كما عمل في المنظمة الطلابية للاتحاد الوطني للطلبة الأتراك والمنظمات الشبابية.

انضم إلي حزب الرفاه عام 1983، وأصبح رئيس الحزب في فرع بايوغلو بإسطنبول عام 1984، ثمّ رئيسًا للحزب في مدينة إسطنبول، وعضوًا في اللجنة الإدارية للقرارات المركزية لحزب الرفاه عام 1985.

بدايته الحقيقة كانت انتخابه رئيسا لبلدية إسطنبول في الانتخابات المحلية التي أجريت في 27 آذار (مارس) 1994، حيث حقق نجاحات كبيرة في إدارة وتطوير المدينة وحفظ المال العام، أكسبته شهرة واسعة في جميع أنحاء تركيا.

برغم ذلك النجاح، حوكم أردوغان وتم سجنه أربعة أشهر بسبب شعر ألقاه في خطاب له أمام الجماهير في مدينة سيرت، كما فُصِل من رئاسة بلدية إسطنبول المدينة الكبرى.

كان نص ذلك الشعر: "مساجدنا ثكناتنا.. قبابنا خوذاتنا.. مآذننا حرابنا.. والمؤمنون جنودنا.. هذا هو الجيش المقدس.. الذي يحرس ديننا".

شارك المقال لتنفع به غيرك

المعرفة للدراسات

الكاتب المعرفة للدراسات

قد تُعجبك هذه المشاركات

إرسال تعليق

0 تعليقات

3390943872302096383
https://www.marefaah.com/