أهم 12 طريقة لتصدر نتائج بحث جوجل

المعرفة للدراسات فبراير 05, 2023 فبراير 06, 2023
للقراءة
كلمة
0 تعليق
نبذة عن المقال:
-A A +A

يظل الظهور في أعلى نتائج بحث جوجل وتصدرها هو الهدف الأول والرئيسي لكافة المواقع على اختلاف أنشطتها، بالطبع الجميع يحاولون فعل ذلك.


يستأثر محرك البحث جوجل بنصيب الأسد من جميع عمليات البحث التي تجري على شبكة الإنترنت في كل مكان في العالم،Stock Catalog، credit, (CC BY 2.0), via Flickr.

إذ يؤمن تصدر نتائج بحث جوجل للمواقع زيادة أعداد الزائرين، الزائرين الحقيقيين الذين يبحثون عن شيء ما، وليس هؤلاء الذين قد يجذبهم إعلان على منصات وسائل التواصل الاجتماعي.

أهمية تصدر نتائج بحث جوجل:

لا يختلف أحد عن كون محرك بحث جوجل هو أقوى وأهم مصدر للبحث في العالم، فلديه تقنيات متطورة لتحديد الصفحات الأكثر فائدة وملائمة لمستخدميه عن أي موضوع يبحثون عنه، لذا فإن الناس يثقون بل ويعتمدون على نتائج بحث جوجل، سواء إذا كانوا يبحثون عن معلومة معينة أو حتى يبحثون عن شيء يرغبون في شراءه.

هناك إحصاء تم إجراؤه في الولايات المتحدة كشف عن أن 89% من الأمريكيين يبحثون على الإنترنت قبل الذهاب للشراء، ربما لن تنخفض هذه النسبة حتى في بلادنا العربية، الناس جميعا تقريبا يفعلون ذلك... ويحظي جوجل بنصيب الأسد من تلك النسبة.

بهذه القوة والتأثير الهائلين لجوجل، قد يبدو وضع موقعك أيا كان مجاله في الصفحة الأولى من جوجل أمرًا غير واقعي بالنسبة للكثيرين، ببساطة لأن جميع المواقع تتنافس عليها.

ومع ذلك، فإننا نقول لك أنه بمقدورك الآن، بل وأكثر من أي وقت مضي، مهما كان موقعا صغيرا أن تحتل مراكز متقدمة جدا، وربما تتصدر نتائج بحث جوجل، ومجانا بدون أن تضطر لدفع أموال مقابل إعلانات أو أن تنفق الكثير من الأموال في إعداد وتجهيز موقعك.

بل ونؤكد لك أن هناك شركات كبرى، ولها ميزانيات ضخمة، ومع ذلك فهي لا تتصدر نتائج بحث جوجل، ببساطة لأنها لا تقوم بما ينبغي القيام به.

كل هذا جميل للغاية، لكن وعمليا أيضا، عليك أن تعرف وقبل أن تعرف كيف تتصدر نتائج بحث جوجل، أن تعرف ما هي أهم الأشياء التي تزيد من أهمية تصدرك نتائج بحث جوجل هي:

·         ظهورك في الصفحة الأولى يعني حصولك على المزيد من الزائرين: من المعروف أن الصفحة الأولى من نتائج بحث جوجل تستحوذ على غالبية الزيارات.. ولكن هل تعلم أنه حتى داخل الصفحة الأولى نفسها تنخفض الأعداد بشكل كبير من أعلى الصفحة إلي أسفلها.

كلما انخفض ترتيب موقعك في نتائج بحث جوجل كلما قل عدد الزيارات التي تصل إليه، Descrier.uk, (CC BY 2.0)، via Flickr.

ففي أحد الدراسات، تبين أن

النتيجة الأولى: استأثرت بنسبة 36.4% من نسبة النقر إلي الظهور.

النتيجة الثانية: 12.5% من نسبة النقر إلي الظهور.

النتيجة الثالثة: 9.5% من نسبة النقر إلى الظهور.

وأخذت نسبة النقر إلي الظهور تقل كلما نزلنا حتى وصلت إلي 2.5% فقط في النتيجة العاشرة، مع العلم أن الصفحة الأولى لا تشمل أكثر من 10 نتائج كحد أقصى، وربما أصبحت أقل الآن مع وجود أشياء وخصائص جديدة يقدمها بحث جوجل مثل (النتائج المحلية، ومربعات الإجابات، والإعلانات، ويبحث الناس عن، وميزات أخرى).

ولهذا، فإذا لم تكن في المراكز العليا من نتائج بحث جوجل، فإنك ستفقد الكثير من النقرات والزائرين لموقعك.

وجدنا في هذا الصدد أيضا دراسة أخرى ذهبت إلي النتيجة الأولى في نتائج بحث جوجل تستأثر بما نسبته 33% من النقرات، وهذا يقودنا إلي نفس النتيجة، كلما اقتربت من القمة كلما كانت فرصتك أعلى في الحصول على حصة أكبر من الزيارات، وكلما كسب الناس الثقة في موقعك.

إن عدم التواجد في الصفحة الأولى من Google له عيب كبير. ففي الواقع، تستحوذ الصفحة الأولى من Google على 71٪ على الأقل من حركة البحث (تقول بعض المصادر أن النسبة تصل إلى 92٪) في حين أن الصفحة الثانية من نتائج بحث جوجل، أبعد ما تكون عن المرتبة الثانية من الصفحة الأولى: فهي تنخفض إلى 6٪ من نقرات موقع الويب. هذا الانخفاض الحاد، هو مؤشر على مدى أهمية الصفحة الأولى من Google.

الأمر يشبه الواقع العملي، بالضبط كما لو كان لديك متجر مثلا، فإذا خيرناك أن تمتلك متجر على شارع رئيسي به حركة مرور كثيفة جدا طوال الوقت، أو شارع جانبي هادئ ، أيهما تختار؟ .. بالطبع الإجابة معروفة.

ومع نحو 170 مليار عملية بحث شهريا عبر جوجل، فإنك بتصدر نتائج البحث، ستضع موقعك في أكثر الأماكن ازدحاما في العالم وليس في مدينتك فقط.

ولنوضح هنا فائدة أخرى بخلاف عدد الزيارات، فكلما كان ظهورك أكثر للباحثين في جوجل، كلما عرفوك يوما بعد يوم، وزادت شهرة موقعك سواء كان موقع عام أو خاص بعلامة تجارية، وعندما يحدث ذلك فإن الناس يكونوا أكثر قابلية لدخول موقعك فيما بعد، وللشراء منه أيضا إذا كنت متجرا إلكترونيا.

إستراتيجية تصدر نتائج بحث جوجل:

من أهم الأشياء التي تجعل موقعك يتصدر نتائج بحث جوجل هو قابلية تصفحه بسهولة بواسطة الهواتف الذكية، السبب وراء ذلك أن معظم عمليات البحث حاليا تتم عبر الهواتف وليس عبر الديسك أو اللاب توب، PhotoMIX Company، Via Pexels.

في هذا التقرير، سنقدم لكم العديد من الإجراءات والخطوات الملموسة التي يمكنكم اتخاذها لمساعدة مواقعكم في الصعود إلي أعلى نتائج الصفحة الأولى من نتائج بحث جوجل، باستخدام استراتيجيتين مجانيتين.

الأولى: إستراتيجية تحسين الموقع.

الثانية: إستراتيجية قائمة التحسين.

لكن عليكم جميعا إدراك أنكم إذا أردتم النجاح في الحصول على أعداد كبيرة من الزيارات إلي موقعكم عبر نتائج بحث جوجل، أن لديكم الكثير من العمل للقيام به.

عليكم تنفيذ ما في هذه الإستراتيجيات بشكل فعال، بل ومواكبة التحديثات التي تقوم بها جوجل على خورازميات البحث الخاصة بها لإجراء أي تعديل قد تحتاجه على إستراتيجية العمل الخاصة بك.

وتذكروا دوما أن معدل الزيارات ينخفض بشكل سريع كلما انخفض ترتيب موقعكم في نتائج بحث جوجل، لذا فإن الأمر يستحق العمل من أجله، لذا دعونا نبدأ فيه، وستجدون أن هناك مكافآت لمجهودكم، زيارات أكثر وأرباح تتزايد، وستحققون أهدافكم من إنشاء مواقعكم الإلكترونية.

تكتيكات تصدر نتائج بحث جوجل:

هناك العديد من التكتيكات التي تتضمنها الاستراتيجية الأولى والثانية التي ذكرناها، والتي يمكنك القيام بها وستجد أنها ستساعدك كثيرا في تصدر نتائج بحث جوجل، ومنها على سبيل المثال:

1.      الاهتمام بالكلمات الرئيسية: والكلمات الرئيسية أو keywords، هي الكلمة التي سيبحث عنها الناس وستكتب أنت عنها موضوعك أو تقريرك وتتنافس عليها مع بقية المواقع (على سبيل المثال: أفضل مطعم في الدوحة، أفضل طبيب قلب في الرياض، سعر سيارة مرسيدس في أبوظبي).

غالبا ما يبحث الناس عن أشياء محددة بدقة، لذا فإن تخصيص تقريرك عن ما يبحثون عنه يجعل فرصتك في تصدر نتائج بحث جوجل أكبر، Ralph Nas، (CC BY 4.0) Via pixexid.

يجب أن تعرف أين تكتبها في تقريرك الذي تنشره على موقعك، لكن احرص على عدم تكرار كتابتها بشكل لا يحتاجه الموضوع أو التقرير، لأن جوجل أصبح يعتبر ذلك نوعا من الغش وستستبعدك خوارزميات البحث، بالإضافة إلي أنك يجب أن تضع نفسك مكان القارئ، فإذا كنت تشعر أن الكلمة المفتاحية تتكرر أكثر مما يحتاجه الموضوع أو التقرير لدرجة أن تثير غضب القارئ وتدفعه للخروج من موقعك سريعا، فأعلم أن هذا الخروج السريع يسمي (معدل الارتداد)، وكلما زاد وارتفع معدل الارتداد في موقعك، كلما استبعده جوجل من نتائج البحث الأولى.

هذه أيها السادة هي الخطوة الأولى في إستراتيجية تحسين ظهورك في نتائج بحث جوجل.

وبخلاف مسألة التكرار وعددها وأماكن وضعها، فعليك عزيزي أن تبتعد عن الكلمات المفتاحية المحكوم عليك فيها بالفشل قبل أن تبدأ حتى في العمل عليها.

وحتى لا يحدث ذلك فنصيحتنا لك أن تبتعد عن الكلمات الرئيسية العامة جدا مثل (أفضل شركة طيران) .. لكن اكتب مثلا عن (أفضل شركة طيران بين القاهرة والرياض) أو (أفضل شركة طيران بين القاهرة والرياض في شهر فبراير).

أو بدلا من أن تكتب مقال عن (أفضل شركات التسويق العقاري) اكتب عن (أفضل شركات التسويق العقاري في مسقط).

كلما كانت كلماتك الرئيسية عامة فلن تحصل على عدد كافي من الزيارات، وستحشر نفسك في منافسة قوية جدا مع مواقع أكبر منك كثيرا وبها طاقم عامل احترافي، وتعمل قبلك بعدة سنوات.

إذا أعمل على كلمات رئيسية مركزة جدا، وستري النتائج تتحسن يوما بعد يوم.

2.      اجعل محتواك موجه للبشر وليس لجوجل: وهذا أيضا ينطبق عليه نفس ما قلناه في النقطة الأولى، فتجد بعض المواقع تكرر الكلمات المفتاحية على أمل أن خوارزميات بحث جوجل ستلتقطها فتضعها في نتيجة بحث متقدمة، وهذا غير صحيح ويضر بالموقع على المدى البعيد.

الكثير من أصحاب المواقع تجدهم يكتبون تقارير تشعر وأنت تقرأها أنها ليست موجهة للبشر، كلمات مكررة بشكل صعب، هؤلاء يخسرون ثقة جوجل يوما بعد يوم، لأن الناس ينفرون من هذه الأشياء ويتركون تلك المواقع سريعا، عندما يرصد جوجل معدل ارتداد عالي من موقعك، فإنه قد ينتهي الحال بك لتصنيفك كموقع مضلل، ويكون مصيرك الصفحات الخلفية من جوجل، Caio, via pexels.

3.      التأكيد على الموقع: يفضل وخصوصا بالنسبة للمواقع الحديثة أو الناشئة أن تركز تقاريرها على موقع معين، بلد ما، وربما حتى مدينة معينة داخل هذا البلد، كلما تخصصت في شأن بلد ما على سبيل المثال، سيصنفك جوجل على هذا الأساس، وستزيد فرص تصدرك نتائج البحث في تلك الدولة.

4.      احرص دوما على تحديث مواضيعك وتقاريرك القديمة: إن تحديث المواضيع القديمة، ومراجعتها بشكل دوري وحذف أي خطا ولو إملائي بها، أمر مهم للغاية من أجل تصدر نتائج بحث جوجل.

ونزيد هنا نقطة غاية في الأهمية، أن محرك البحث جوجل عندما يرصد قيامك بتحديث محتواك القديم، فإنك ستستفيد من ذلك أنه يحسن موقعك في نتائج بحث جوجل، ويمكنك ملاحظة ذلك بنفسك، جرب أن تعرف موقع عددا من تقاريرك القديمة في نتائج البحث، ثم قم بتحديثها، اتركها عدة أيام ثم عد لمراقبة وضعها في نتائج البحث وستجد أنها قد تقدمت إلي الأمام.

5.      اجعل جوجل يفهم محتوى كل صفحة من صفحات موقعك: ونعلمك هنا أن هناك بعض الأشياء التي تساعد جوجل على فهم محتوى صفحاتك مثل:

·         عنوان التقرير أو المقال (لا يزيد عن 70 حرفًا).

·         ضع في تقاريرك عناوين فرعية.

·         عندما تضع أي صورة لابد أن تصحبها بوصف.

·         يفضل أن لا يقل محتواك عن 700 كلمة، وأن تتحدث في صلب الموضوع وتقسمه إلي عدة أجزاء.

ولكن تذكر دوما وأن تفعل كل هذا أنك تكتب من أجل البشر لا من أجل جوجل، اجعل مقالك سهل القراءة ومفيد، واعمل على وضع كلماتك الرئيسية بشكل طبيعي، واحرص على أن لا تحمل أي صفحة من صفحات موقعك بما لا تحتمله من الكلمات الرئيسية.

6.      اكتب باستمرار: فمنذ العام 2011، ومع إصدار جوجل تحديث خوارزمية Panda، وجهت الشركة العملاقة لأصحاب المواقع رسالة مفادها ((لا تدع موقعك يصبح قديمًا)). وهذا يعني عدة أشياء، من أهمها أن المواقع التي تقوم بتحسين مستمر لمحتواها سيتم مكافأتها بالظهور في نتائج أعلى، والأهم من ذلك هو زيادة أعداد وكميات المقالات والتقارير، لذا فعندما تكتب وتنشر بشكل يومي فإن جوجل تهتم بك وتدللك أكثر، وبخلاف ذلك فإنه وحتى على صعيد الحسابات، فكلما زادت أعداد مقالاتك، ستزيد أعداد الزائرين لموقعك.

7.      اربط صفحاتك ذات الصلة ببعضها: بالطبع ستجد أحيانا أن هناك تقارير لديك ترتبط بتقارير أخرى سبق وأن نشرتها على موقعك (مثلا كتبت تقرير عن طريقة صنع القهوة التركية)، وكان لديك تقرير سابق يتحدث عن فوائد القهوة، هذين الموضوعين يجب ربطهما ببعضهما البعض.

محرك البحث جوجل هو أول شيء يقفز إلي ذهن الناس عندما يريدون البحث عن معلومة أو منتج أو خدمة، Francisco Tosete، (CC BY-NC-SA 2.0), Via Flickr.

8.      اكتب عن الأشياء التي تعتقد أن عملائك مهتمين بها حقا: لا تفرط في الترويج لمنتجك إذا كنت تبيع منتجات، بل تحدث عن الأمر بشكل عام، هذا سيجعل القارئ يثق بك أكثر.

9.      اربح ثقة جوجل: لك أن تعلم أن خورازميات جوجل تم تصميمها للتعرف على المحتوى غير المرغوب فيه والمريب والمنخفض الجودة، فإذا كنت تظهر بشكل مستمر في الصفحة الأولى من نتائج بحث جوجل، فهذا يعني أن جوجل تصنفك كمصدر معلومات موثوق، وأن الناس أيضا قد أصبحوا يثقون بك.

10.  والعديد من التكتيكات الأخرى التي قد تشمل (وسائل التواصل الاجتماعي: من المهم إنشاء صفحات تابعة لك على مختلف هذه المنصات، البريد الإلكتروني، وكذلك الإعلانات المدفوعة).

11. اشترك في Google Authorship: وهي خدمة تقدمها جوجل للتعريف بمؤلف المقال، هذا يعطي مقالاتك مصداقية أعلى، كما أنها ستحمي حقوقك في المقالات أو التقارير التي تكتبها، وستمنع الآخرين من سرقتها، وإن حدث ذلك ستقوم جوجل بحذفها من أي موقع يقوم بسرقتها، سيتم عرض مقالتك بشكل أفضل على Google، وستظهر بالتأكيد أعلى في الترتيب في نتائج بحث جوجل.

12. حاول أن تجعل مواقع ذات ثقة عالية وشهرة كبيرة تضع روابط لموقعك لديها: إذ يعزز ذلك أهمية موقعك بالنسبة لمحرك البحث جوجل، وفي حين ستجد أن بعض المواقع الكبيرة قد تقبل ذلك منك لمجرد أن محتواك عالى الجودة، ولكن في الواقع فإن الكثير منها قد يطلب منك مقابل سواء مالي أو حتى بوضع روابط لتقارير وموضوعات خاصة بها على موقعك، عموما جرب ودع الجميع يربح.

لكن ابتعد عن ما يروج له البعض من وضع روابط لموقعك في مواقع كثيرة ومتعددة، غالبا ما تكون هذه المواقع ضعيفة، وقد أعلن جوجل منذ تحديث Penguin أن وضع رابط لك في هذه المواقع، يقلل من تصنيف موقعك.

على العكس من ذلك، ما ورد في تحديث Hummingbird مما قلناه سابقا، من أن وضع روابط لموقعك في مواقع ذات موثوقية وشهرة، يعزز من قيمة وجودة موقعك لدي جوجل.

لكن تذكر يا عزيزي أنه وإذا كان موقعك يخص (نشاط تجاري وسلع ما تبيعها من خلاله) تذكر أنك إن لم تمتلك أسعار مميزة وطرق تمكن هؤلاء الزائرين من التواصل معك بسهولة، وخدمات مثل التوصيل وخدمة ما بعد البيع، فإنهم لن يكون لهم قيمة كبيرة بالنسبة لك.

وتذكر أيضا أن الأمر يحتاج إلي وقت حتى يعرف جوجل أن لديك موقعا به محتوى عالي الجودة يتم تحديثه بانتظام، ويلبي احتياجات الباحثين، لكن النتيجة الهائلة والتي ستتمثل في أعداد الزيارات والثقة التي ستحصل عليها، وما يتبع ذلك من ربح، حقا تستحق المجهود الذي ستبذله، وستعرف بمرور الوقت أن قراءتك هذا التقرير وتطبيقك ما فيه كان أحد أفضل الأشياء التي قمت بها في موقعك.

شارك المقال لتنفع به غيرك

المعرفة للدراسات

الكاتب المعرفة للدراسات

قد تُعجبك هذه المشاركات

إرسال تعليق

0 تعليقات

3390943872302096383
https://www.marefaah.com/