زدني معرفة

الجهاد الإسلامي وإسرائيل يتوصلان لاتفاق وقف إطلاق النار برعاية مصرية

تم الإعلان قبل قليل عن توصل حركة الجهاد الإسلامي وإسرائيل يتوصلان لاتفاق وقف إطلاق النار برعاية مصرية، على أن يدخل حيز التنفيذ من ليلة الاحد.

ومن المفترض أن يكون اتفاق وقف إطلاق النار قد بدأ سريانه بالفعل مع تخطينا للساعة ١١،٣٠ بالتوقيت المحلي في فلسطين المحتلة.

لقطة من فيديو تم نشره اليوم لجنود من وحدة مدفعية هاوتزر إسرائيلية فروا من مواقعهم اليوم مع اقتراب صواريخ حركة الجهاد الإسلامي منهم.

وأكدت رئاسة الوزراء الإسرائيلية نبأ التوصل لاتفاق إطلاق النار وأنه سيبدأ في السريان الليلة عند الساعة ٢٣،٣٠ بالتوقيت المحلي.

وفي بيان صادر عن رئاسة الوزراء الإسرائيلية شكرت إسرائيل الجهود المصرية للتوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار.

البيان الإسرائيلي حمل كذلك تهديدا بأن أي خرق لاتفاق وقف إطلاق النار سترد عليه إسرائيل بقوة.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد قد قال في تصريحات تلفزيونية أن أهداف العمليات العسكرية الإسرائيلية قد تحققت ولا يوجد داعي لاستمرارها، مضيفا أن استمرارها أكثر من هذا (يضر أكثر مما ينفع).

بينما قال الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة الإيرانية طهران أن إسرائيل هي من سعت وطلبت من مصر والأمم المتحدة التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار.

كما أكد زياد النخالة، أن الاتفاق تضمن اشتراط بإطلاق إسرائيل لسراح الأسيرين عواودة وبسام السعدي في أقرب وقت ممكن، مؤكدا احترام حركته للتعهدات المصرية التي حصلت عليها.

الجيش الإسرائيلي من جانبه كان قد صرح بأنه سيستمر في الهجوم على أكبر عدد ممكن من الأهداف قبل دخول وقف إطلاق النار حيث النفاذ.

وقال المبعوث الأممي للشرق الأوسط تور وينسلاند، أن الوضع لا يزال هشا، وحث جميع الأطراف على احترام وقف إطلاق النار، كما عبر عن ترحيبه بدور مصر الحاسم، ودور قطر الذي وصفه بالقوي، ودور الولايات المتحدة الأمريكية.

وهكذا يسدل الستار على جولة عسكرية جديدة من جولات الصراع العربي الإسرائيلي، بعد إن استشهد ٤٤ فلسطيني كان من بينهم العديد من الأطفال في عمر الزهور والنساء والمدنيين من مختلف الأعمار. فيما خلفت الجولة ورائها ٣٦٠ مصاب.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -