زدني معرفة

ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في حوار مع أتلانتيك: تجاوزنا الأمر مع قطر.. والأمير تميم قائد رائع والخلاف كان شجار عائلي

في مقابلته مع مجلة "ذا أتلانتيك" الأمريكية الشهيرة، أدلي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بتصريحات تكشف عن تحسن العلاقات السعودية القطرية ووصولها إلي مستوي متقدم من التعاون.

ولي العهد السعودي محمد بن سلمان يحتضن الأمير تميم بن حمد أمير دولة قطر. 


الأمير محمد بن سلمان اعتبر الخلاف والأزمة السابقة بين بلاده ومعها مصر والإمارات والبحرين من ناحية، وقطر من ناحية أخرى بمثابة (شجار بين أفراد العائلة).

الأمير تميم قائد رائع:

ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وصف أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد بأنه (قائد رائع).

مجلة ذا أتلانتيك اشارت إلي الخلاف الذي دب عام ٢٠١٧، بسبب إتهامات تتعلق بعلاقات قطر مع الحكومة الإيرانية وجماعة الأخوان المسلمين وجماعة القاعدة، وبعض الجماعات والتنظيمات الإسلامية الأخرى.

سأل المحاور ولي العهد السعودي عن تغيير موقفه من قطر قائلا: (لنتحدث لوهلة عن قطر، لقد تغير موقفك الآن كثيرًا عن موقفك قبل عدة أشهر).

حينها وصف الأمير محمد الخلاف مع قطر بأنه (شجار عائلي) ولم يكن مشكلة كبيرة.. سأله المحاور باستخدام نفس التعبير: (هل انتهي الشجار العائلي؟).

فأجابه الأمير بن سلمان، بالتأكيد، العائلة تظل عائلة، والامر مثل شجار الأشقاء، بمعني أنهم حتما سيتجاوزونه.

العلاقة مع قطر أفضل من أي وقت:

أضاف الامير محمد بن سلمان أنه حتما سنصبح نحن وقطر "أفضل الأصدقاء"، فلدي دول مجلس التعاون الخليجي نفس النظام، ونفس الأراء السياسية بنسبة ٩٠٪ ، حسب ما قال الأمير أنه يعتقده.

وخص حديثه بقطر فقال: ((إن القطريين قريبين منا جدا الآن، وأصبحنا أفضل من أي وقت مضى على مر التاريخ))... مضيفا: ((هدفنا وتركيزنا الآن ينصب على كيفية بناء مستقبل رائع)).

مجلة ذا أتلانتيك الأمريكية، إشارت إلي نشر الحكومة السعودية صورة لمحمد بن سلمان وأمير قطر تميم آل ثاني، وهو يرتدي شورتًا قصيرًا ويبتسم في قصر محمد بن سلمان على البحر الأحمر. كإشارة لمدى التحسن الذي حدث على العلاقات بين السعودية وقطر.

ووصف ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، دول مجلس التعاون الخليجي بصفة عامة بأنها مثل دولة واحدة، قائلا: ((هذا ما دفعنا لتأسيس مجلس التعاون والعمل معا، لأن عملنا معا سيضمن أمننا، ويضمن نجاح خطتنا الاقتصادية، وسيظهر أن أجندتنا السياسية يمكنها أن تنجح أيضا، ومن المؤكد أن هناك بضعة اختلافات، لكن دورنا يتمثل في تعزيز المصالح، وحل الاختلافات)).

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -