زدني معرفة

الحد الأقصى لأسعار استقدام العمالة المنزلية في قطر

أعلنت وزارة التجارة والصناعة القطرية بالتعاون والتنسيق مع وزارة العمل عن قرار لجنة تعيين الحد الأقصى للأسعار ونسب الأرباح رقم (١) لسنة ٢٠٢٢.

سيدة كريمة تركت منزلها وأهلها ووطنها وجاءت للعمل كعمالة منزلية في قطر بحثا عن العيش الحلال. 


القرار جاء بشأن تعيين الحد الأقصى لأسعار استقدام العمالة المنزلية في قطر.


الحد الأقصى لأسعار استقدام العمالة المنزلية في قطر:


جاء تحديد الحد الأقصى لأسعار استقدام العمالة المنزلية في قطر على حسب الدولة التي يتم استقدام العمالة المنزلية منها، وهي: ((إندونيسيا، سريلانكا، الفلبين، بنغلادش، الهند، كينيا، إثيوبيا)).

وسيكون الحد الأقصى لأسعار استقدام العمالة المنزلية في قطر على النحو المبين تاليا:

جدول الحد الأقصى لأسعار استقدام العمالة المنزلية في قطر. 


  • جمهورية إندونيسيا: ١٧،٠٠٠ ريال قطري.
  • جمهورية سريلانكا الديمقراطية الاشتراكية: ١٦،٠٠٠ ريال قطري.
  • جمهورية الفلبين: ١٥،٠٠٠ ريال قطري.
  • جمهورية بنغلادش الشعبية: ١٤،٠٠٠ ريال قطري.
  • جمهورية الهند: ١٤،٠٠٠ ريال قطري.
  • جمهورية كينيا: ٩،٠٠٠ ريال قطري.
  • جمهورية إثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية: ٩،٠٠٠ ريال قطري.


وألزمت وزارة التجارة والصناعة القطرية بالتعاون والتنسيق مع وزارة العمل، جميع الجهات المختصة، كل فيما يخصه، تنفيذ هذا القرار، والعمل به من اليوم التالي لتاريخ نشره في الجريدة الرسمية.

وخصصت وزارة التجارة والصناعة الرقم (١٦٠٠١) كرقم خاص بتلقي الشكاوي، وحثت جميع المواطنين والمقيمين للإبلاغ عن أي مخالفات أو تجاوزات من قبل مكاتب استقدام العمالة المنزلية. 


تنظيم استقدام العمالة المنزلية في قطر:


كانت قطر قد بدأت في صيف العام الماضي ٢٠٢١، تطبيق قرار تنظيم شروط وإجراءات الترخيص باستقدام عمالة منزلية من الخارج لحساب الغير، والذي يلزم أصحاب المكاتب بالتعليمات التي تصدرها الوزارة والجهات المعنية الأخرى في مجال استقدام العمال من الخارج، أهمها الالتزام بالتعديلات التي ترد على تشريعات ونظم وسياسات العمل في الدولة المستقدم منها العمالة، وبالتالي ستلتزم هذه المكاتب بتطبيق الحد الأقصى لأسعار استقدام العمالة المنزلية في قطر المعلن عنه اليوم. 

وقد اشتكي مواطنين قطريين من ارتفاع تكاليف استقدام العمالة المنزلية والتي اعتبروها باهظة الثمن، خصوصا إذا ما قورنت ببعض الدول الخليجية المجاورة.

هذا وتعد العمالة المنزلية في قطر واحدة من المواضيع التي تشغل بال القطريين جميعا، إذ تعد تقليدا اجتماعيا تحرص عليه غالبية الأسر القطرية، والتي تستقدم بعضها أكثر من عامل أو عاملة.

كما قد مددت قطر في نهاية يوليو ٢٠٢١ فترة ضمان اختبار العمالة (المستخدمين في المنازل) لتصبح ٩ أشهر.

وأعلنت السلطات القطرية أن قرار وضع حد أقصى لأسعار استقدام العمالة المنزلية إلي قطر، يأتي في إطار جهود مكافحة الارتفاع في تكاليف استقدام العمالة المنزلية، وضبط السوق. 

وأكدت وزارتي العمل والتجارة والصناعة أنه سيتم تكثيف الحملات التفتيشية للتأكد من مدى الالتزام بقرار تعيين الحد الأقصى لأسعار استقدام العمالة المنزلية إلي قطر. 


حالات إرجاع العامل المنزلي لمكتب الاستقدام خلال فترة الضمان:

ويحق لمن يستقدم عامل منزلي في قطر إعادته لمكتب الاستقدام خلال فترة الضمان التي امتدت لتصبح تسعة أشهر. 


خلال الأشهر الثلاثة التمهيدية الأولى في الحالات التالية:

  • ثبوت عدم الصلاحية الطبية للعامل. 
  • رفض العامل للعمل. 
  • مخالفة المكتب شروط عقد الاستقدام. 
  • إنهاء صاحب العمل عقد الاستقدام، وفقا لأحكام القرار الوزاري رقم ٣٩ لسنة ٢٠١٨.


أما خلال الأشهر الستة الإضافية، فيحق لصاحب العمل إرجاع العامل المنزلي لمكتب الاستقدام في هذه الحالات:


  • رفض العامل للعمل. 
  • هروب العامل. 
  • مرض العامل بأحد الأمراض المزمنة. 


بينما يسقط حق صاحب العمل في إسترجاع المبالغ المستحقة له في حالتين هما:


  • مخالفة أي من شروط العقد مع العامل. 
  • الاعتداء على العامل. 

هذا وتخصم نسبة ١٥٪ من إجمالي المبالغ المدفوعة للمكتب عن كل شهر قضاه العامل في خدمة صاحب العمل خلال فترة الاختبار الإضافية. 





تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -