زدني معرفة

أبرز ما حدث في مثل هذا اليوم.. الخامس والعشرين من رمضان

 ارتبط شهر رمضان المبارك بالكثير والعديد من الأحداث الهامة علي مر التاريخ، حفظها لنا المؤرخين في كتبهم لنعرفها علي مر الزمان، ونستمر في عرض أهم أحداث كل يوم من أيام الشهر المبارك طوال أيام الشهر الكريم.


ميلاد فخر الدين الرازي:


في الخامس والعشرين من رمضان لعام ٥٤٤ه‍‍، الذي وافق سنة ١١٥٠ بالتقويم الميلادي، ولد العالم الكبير والمفسر محمد بن عمر بن الحسين بن علي، أو "فخر الدين الرازي" كما كان يلقب.

لوحة تمثل شخصية فخر الدين الرازي


وقد ترك العديد من الكتب والمؤلفات يشير البعض إلي أنها تجاوزت المائة كتاب، وإن كان أهمها كتاب تفسير القرآن الكريم المعروف باسم "مفاتيح الغيب" أو التفسير الكبير، وهو من الكتب التي حققت نجاحا كبيرا في علوم القرآن.


معركة عين جالوت:


في الخامس والعشرين من شهر رمضان، حقق جيش مصر المملوكي انتصارا حفظه التاريخ كأحد أهم المعارك التي غيرت مجري التاريخ.


فرسان من جيش التتار يحمل أحدهم علم الجيش الذهبي اللقب الذي اشتهرت به الجيوش التي اندفعت كالبلاء العظيم على العالم من قلب آسيا


ففي مثل ذلك اليوم من عام ٦٥٨ه‍‍ والموافق عام ١٢٦٠م وكان أيضا يوم جمعة، وقعت معركة عين جالوت التي انكسر فيها جيش التتار لأول مرة، وقاد سيف الدين قطز المسلمين لتحقيق نصرا عسكريا حاسما أوقف توغل التتار الذي انهك الحضارة العربية طويلا، ودمر عاصمة الخلافة العباسية بغداد في مذبحة معروفة.


ميلاد محمد فريد:


وفي الخامس والعشرين من رمضان لعام ١٢٤٨، ولد المناضل والزعيم الوطني المصري الكبير "محمد فريد".


كان محمد فريد وطنيا مخلصا، تنازل عن وظيفته وعن ثروته من أجل بلاده


افني محمد فريد حياته في النضال ضد الاحتلال الانجليزي لمصر، وقد استغني عن عمله كوكيل للنائب العام عندما وجد نفسه مطلوب أن يؤدي دورا معينا في تحقيقات مع الوطنيين، وهو ما رفضه فريد، ويحكي الأستاذ رجائي عطية، وهو نقيب محامين مصر وأحد أشهر المحامين العرب في كتابه الشهير (رسالة المحاماة) أن والد محمد فريد غضب منه بشدة لتخليه عن منصب وكيل النيابة والعمل بالمحاماة.


ورث محمد فريد زعامة الحزب الوطني خلفا لمصطفي كامل، ومما يذكره التاريخ عنه، أنه انفق ثروته كلها من أجل جهود استقلال مصر، مصر التي مات بعيدا عنها في برلين بألمانيا، ولذا يصنفه البعض كأكثر زعيم ناضل مخلصا لاستقلال مصر، إذ تخلي عن الثروة وعن العمل المرموق في النيابة، ثم عن الحياة نفسها، ميتا خارج مصر.


بعض المعلومات الواردة بالموضوع، تم الاعتماد فيها علي المصادر التالية:
-قناة العربية السعودية.
-رجائي عطية، رسالة المحاماة، دار الشروق، مصر، الطبعة الأولى.
-صحيفة الجزيرة السعودية.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -